انتفاضة نيابية في وجه الحريري الاخبار / ايلي الفرزلي تسير لجنة المال النيابية في طريق إسقاط كل المواد التي تطاول الطبقات الفقيرة. فبعد إلغاء تكليف صغار المستثمرين بالضريبة على القيمة المضافة، كان الموعد أمس مع إلغاء تكليف المتقاعدين بضريبة الدخل. وهذا السياق تحديداً هو ما استفزّ الرئيس سعد الحريري، فما كان من أعضاء اللجنة إلا أن أعطوه درساً في الفصل بين السلطات
 
باسيل عينُه على جعجع... وهدفُه فرنجيّة! الجمهورية / طوني عيسى في الموسم الآتي، سيتفرّغ زعماءُ الموارنة للمنافسة الجديدة. هناك 3 سنوات حاسمة. فمَن سيربح الرهان على الكرسي؟ بالنسبة إلى بعض الموارنة، صفقة انتخابات 2022 أهمّ من «صفقة القرن»!
 
«المناقصات» بعد طعن الدستوري: ممرّ إلزامي لتلزيم الكهرباء الجمهورية / اسعد بشارة بإلغائه الفقرة الإشكالية في قانون الكهرباء يكون المجلس الدستوري، قد أبطل لغماً كبيراً كان معَداً له أن ينفجر على شكل مناقصات لتلزيم معامل للكهرباء بالطريقة نفسها التي لزمت فيها بواخر إنتاج الكهرباء، أي التفافاً على قانون المحاسبة العمومية، وعلى إدارة المناقصات التي رفضت تلزيم البواخر مرتين، لتعود الحكومة الى تبنّي هذا التلزيم بعد رفع المسؤولية عن هيئات الرقابة، وتحمل مسؤولية كلفة البواخر وما تبعها من سجالات. ماذا يمكن أن يحصل لخطة الكهرباء بعد إلغاء هذه الفقرة المهمة من القانون؟
 
الجيش في مواجهة «ذئب» آخر! الجمهورية / عماد مرمل مع إنتقال البحث في مشروع موازنة 2019 الى لجنة المال النيابية، تراقب قيادة الجيش المسار الذي سيسلكه النقاش، خصوصاً لجهة طريقة مقاربة موازنة المؤسسة العسكرية. ويراهن الجيش على خط دفاع أول في اللجنة، ثم على خط الدفاع الأخير في الهيئة العامة إذا اقتضى الامر، لإعادة تصويب الأرقام التي تمّ العبث فيها على طاولة مجلس الوزراء.
 
بعد الشمعونيّة والشهابيّة.. من هو الحزب الإصلاحي: «القوات» أم «التيار»؟ الجمهورية / جورج حايك لا ينسى اللبنانيون الذين عايشوا عهدي الرئيسين كميل شمعون وفؤاد شهاب ما مرّ به لبنان من ازدهار وانتظام للمؤسسات وتطبيق القوانين والاحتكام إلى الدستور. واليوم وسط أجواء من الفساد ومحاولات إطلاق ورشة الإصلاح، يطرح كثيرون تساؤلات عدة: تُرى من ورث مهمة الإصلاح؟ فتتوجّه الأنظار إلى الحزبين المسيحيين الأكثر تمثيلاً في المجلس النيابي أي «القوات اللبنانية» و»التيار الوطني الحر».
 
الإعتراض السنّي على باسيل… يُحتوى أم يتفاقم؟ الجمهورية / شارل جبور دلّت أكثر من محطة في السنوات الأخيرة انّ تيار «المستقبل» ما زال القوة الأكبر سنياً، وانّ كل الرهانات أو التقديرات بتراجع شعبيته داخل بيئته لم تكن صائبة على رغم الظروف الصعبة التي واجهها على أكثر من مستوى، وقد أظهرت الانتخابات النيابية الأخيرة انه ما زال يحتفظ بشعبية وازنة في كل المناطق، وانّ المنافسة الوحيدة التي تعرّض لها هي من الفريق السني المعارض لتوجّهات «المستقبل» والذي استفاد من القانون النسبي للانتخابات.
 
نوبل في الطب... لجبران باسيل الاخبار / حسن عليق من المؤكد أن وزير الخارجية جبران باسيل، سيُرشَّح لنيل جائزة نوبل في الطب هذا العام. توصل أمس إلى اكتشاف لم يسبقه إليه أحد. منذ هزيمة النازية عام 1945، بدأت نظرية التفوق العرقي البيولوجي تتراجع في العالم. يجري التعامل معها كصنو للفاشية. أعتى عنصريي اليمين في الغرب ما عادوا يتحدّثون عن تميّز جيني. الكلام عن هذا الأمر بات شبه محظور. يخفي هؤلاء عنصريتهم تحت غطاء من «النظريات» الهوياتية. يُكثرون من الحديث عن الفوارق الثقافية والاجتماعية، وصعوبة اندماج «الغرباء» في المجتمع الأوروبي، وعن «الهوية المسيحية» لأوروبا، وعن الكلفة الاقتصادية للجوء، وعن أزمة الوظائف وعن مهاجرين «يريدون فرض نمط عيشهم» على المجتمعات المضيفة... يُكثرون من الحديث عن «الغرباء» الذين «لا يشبهوننا». لكن يصعب أن تجد اليوم بينهم من يحاجج بتفوّق جيني. هذه النظريات أثبت العلم أنها ليست سوى أوهام تعبّر عن عنصرية جاهلة، فيما تُعَدّ سياسياً نازية جديدة. لكن حتى النازيون الجدد يكادون يخجلون من التحدّث بها.
 
وزير المال يخفي سجلّات سلامة! الاخبار / فيفيان عقيقي في «جمهورية الامتيازات» يوجد مواطن «عادي» تُطبَّق عليه القوانين والأنظمة، ومواطن «إكسترا» يحظى بالحصانة المطلقة... ومن لديه أدنى شكّ في هذا التصنيف، يكفيه التوجّه إلى السجل العقاري وطلب «إفادة ملكية» (تُسمى أيضاً «إفادة نفي ملكية») لأحد الرؤساء أو الوزراء أو النواب أو كبار موظّفي الدولة أو لأحد رؤساء الطوائف أو للأوقاف الدينية، فلن تحصل على أي جواب سوى أن هذه «المقامات» محفوظة بالسرية والكتمان. في ما يأتي، قصّة معاملة تخصّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وهي على سبيل المثال لا الحصر...
 
الجيش: سياسيون يريدون ذبحنا أيضاً! الجمهورية / عماد مرمل شرّع الاعتداء الذي نفّذه الإرهابي عبد الرحمن مبسوط في طرابلس الباب امام تساؤلات عدّة حول طبيعة الهجوم وتوقيته ومؤشراته ودلالاته، بعد فترة طويلة من الاستقرار الأمني الذي تحقّق عقب تلقّي الجماعات التكفيرية ضربات ساحقة أدّت الى اندحارها من لبنان.
 
فؤاد شهاب "وسيكار" صائب سلام الجمهورية / صلُّوا لـها... قبل أن تصلُّوا عليها دولةً تفترسها الطائفية، تسير على الأقدام الى الإعدام، تتجرَّع سُـمَّ «الرجل المريض»، ذلك الذي فتكَ بالأمبراطورية العثمانية، لو لم ينتشلْها مـؤسِّسُ الجمهورية العلمانية مصطفى كمال أتاتُرك...