اللواء : التعيينات أمام مجلس الوزراء: انتفاضة مسيحية ضد الاستئثار عون يحدّد موعد دحر الفساد قبل حلول رمضان.. ويعقوبيان تكشف عن هدر مالي لباسيل في مطار لندن / مال الجو السياسي إلى الانفراج، في اليوم الأوّل من الأسبوع، تمهيداً لجلسة مجلس الوزراء بعد غد الخميس في القصر ‏الجمهوري في بعبدا، وعلى جدول أعمالها 54 بنداً، أبرزها طلب وزارة الداخلية تأمين اعتمادات لاجراء الانتخابات ‏النيابية الفرعية في طرابلس، ومشروع قانون المواد البترولية، فضلاً عن تعيين أعضاء المجلس العسكري، وقبول ‏استقالة زياد الحايك أمين سر المجلس الأعلى للخصخصة وكذلك استقالة عضو ممثّل الدولة في مجلس إدارة الصندوق ‏الوطني للضمان الاجتماعي، إضافة إلى فروض، مثل طلب مجلس الإنماء والاعمار الموافقة على اتفاقية قرض مع ‏الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية لتحويل توفير المياه في منطقة الضنية‎.‎ 
 
الحياة : أبو فاعور من السرايا: سورية لا تسمح للبنان بالتصدير إلا بشروط سياسية / عرض رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في السرايا الكبيرة آخر التطورات في لبنان والمنطقة، مع المنسق ‏الخاص للامم المتحدة في لبنان يان كوبيس الذي قال: "كان اجتماعا جيدا ومثمرا، وانا مسرور ان التقي الرئيس ‏الحريري بشكل مستمر وبوتيرة عالية، واجتماعي اليوم يأتي قبيل عقد مجلس الامن اجتماعه الاسبوع المقبل في ‏نيويورك. وقد أردت التطرق اليوم معه الى مسائل عدة منها كيفية دعم الحكومة والوزارات والقوى السياسية عملية ‏الاصلاح التي تنوي الحكومة القيام بها. ليس هناك اي تحويل لهذا الهدف، خصوصا لناحية الخدمات المقدمة ‏للمواطنين ومحاربة الفساد، وكان مهما التأكد من أن الحكومة ماضية في هذه الاصلاحات". واشار الى ان من اهم ‏الخطوات ايضا "اقرار موازنة جديدة في اسرع وقت ممكن، على ان تكون موازنة اصلاحية تتضمن خفضا تدريجيا ‏للعجز المالي وغيره. وقد جددت دعم شركائنا الدوليين لبرنامج الاصلاحات هذا‎".‎ 
 
الشرق الأوسط : أسلحة "حزب الله" تعرّض استقرار لبنان والمنطقة للخطر أعرب عن قلق بالغ من الأنفاق وشحنات المعدات الحربية /  ‎هيمن شبح أسلحة "حزب الله" على أحدث تقرير للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بشأن تطبيق القرار ‏‏1701، إذ عبّر عن "قلق شديد" من أن يؤدي ذلك إلى تعريض "استقرار لبنان والمنطقة للخطر". وفي إشارة ‏ضمنية إلى إيران، طالب الدول الأعضاء بـ"القيام بواجباتها" لجهة عدم تزويد الكيانات والأفراد في لبنان بالسلاح ‏والعتاد الحربي. وطالب الحكومة اللبنانية باتخاذ "كل الإجراءات الضرورية" لنزع أسلحة الميليشيات تطبيقاً لاتفاق ‏الطائف والقرارات الدولية‎.‎ 
 
الجمهورية : محاولات لإحتواء إشتباك "التيارين".. وتحذيرات من سلبيات على الاقتصاد / تزايدت محاولات سعاة الخير في الساعات الماضية، لإطفاء فتيل الاشتباك بين التيار "الوطني الحر" وتيار ‏‏"المستقبل". واللافت فيها انها تتطلب مزيداً من الجهود لإغلاق حلبة الملاكمة السياسية المحتدمة بينهما، خصوصاً ‏انها في ظل التباين الحاد في المواقف، ما زالت مفتوحة في اتجاه تصاعدي يُنذر بمزيد من الاهتزاز في المشهد ‏السياسي العام، مع ما يستتبع ذلك من إرباك للوضع الحكومي المربك اصلاً، والذي دخل حالياً في مرحلة الترهّل ‏والشلل‎.‎
 
البناء: رؤساء أركان جيوش إيران والعراق وسورية يرسمون أطر التعاون... / بدأت نتائج قمة طهران بين الرئيس السوري بشار الأسد والرئيس الإيراني حسن روحاني، والتي توّجها لقاء الرئيس الأسد مع الإمام علي الخامنئي، تظهر ميدانياً، بعدما شكلت زيارة الرئيس روحاني للعراق والتفاهمات التي أنتجتها الزيارة شرطاً لترجمة نتائج قمة طهران، فبدأت ملامح تكتل إقليمي يبدأ ثلاثياً بين إيران والعراق وسورية، مرشح للتوسع بشركاء آخرين لاحقاً، قاعدته التعاون الأمني في مواجهة الإرهاب وتأمين التواصل الجغرافي السلس لنقل البضائع وتنقّل الأفراد.
 
الاخبار: "هدنة وزارية"... وخطة الطاقة بلا بواخر؟ عون يُطلق "المقاومة الاقتصادية" /  أدّت الاتصالات في الساعات الماضية بين التيار الوطني الحرّ وتيار المستقبل إلى هدنة، وإلى تحديد موعد جلسة لمجلس الوزراء يوم الخميس في القصر الجمهوري. جدول الأعمال يضمّ تعيينات المجلس العسكري، ويُبحث في إمكان ضم "خطة الكهرباء" إليه 
 
النهار : الحكومة "عود على بدء" قبل جولة جديدة / يعقد مجلس الوزراء مبدئياً الخميس المقبل جلسته الرابعة منذ نيل الحكومة الثقة وسط تصاعد الشكوك في الواقع ‏الحكومي الناشئ خصوصاً بعد الغيوم الكثيفة التي غلفت هذا الواقع في الايام الاخيرة بفعل الخلاف الذي نشأ بين رئيس ‏الوزراء سعد الحريري ووزير الخارجية جبران باسيل.
 
الشرق : لبنان يتهيّأ لأسبوع "أميركي" عنوانه : لا لايران واتصالات مرتقبة لرأب الصدع الرسمي قبل وصول بومبيو / كان يفترض ان تكون بيروت، بعد اسابيع قليلة على تشكيل حكومة طال انتظارها، تشهد ورشة سياسية - اقتصادية - ‏إنمائية كبيرة، لمسح الاضرار التي خلّفتها فترة الشغور في السلطة التنفيذية‎.‎ 
 
الديار : لماذا لم ينتظر المسؤولون زيارة بومبيو الخطرة قبل تفجير خلافاتهم الاستراتيجية داخل الحكومة ؟ خلاف اكبر كتلتين حكوميتين يهدد الحكومة والاقتصاد وقروض بـ 11.5 مليار دولار العلاقة مع سوريا والنازحون السوريون والكهرباء والتعيينات هي نقاط الخلاف ‎ ‎ / انفجر الوضع الحكومي بين اكبر كتلتين حكوميتين ونيابيتين وظهرت مقدمات نشرات الاخبار للكتلتين وهما يهاجمان ‏بعضهما بعضاً، وصدرت تصريحات عنيفة تهدد وضع الحكومة بالاستمرار او على الاقل بعدم انعقاد مجلس الوزراء. ‏لكن بقية القوى السياسية كانت تفضل ان يحصل الخلاف في مجلس الوزراء وليس في العلن، خصوصا الرئيس نبيه ‏بري الذي ينتظر الرئيس سعد الحريري لعودته من باريس كي يتباحث معه بشان الاوضاع الخطرة التي يمر بها لبنان ‏وضرورة انعقاد الحكومة والبدء باقرار الموازنة التي ستأخذ شهراً ونصف شهر دراسة في مجلس الوزراء وبعدها ‏شهراً ونصفاً في مجلس النواب ويمكن اختصار 3 اشهر.
 
اللواء : باسيل يتراجع والتهدئة تلجم التصعيد حول النازحين الحريري يعود ليلاً ومجلس الوزراء الخميس .. وبعبدا تنفي معلومات عن صحة الرئيس / مع بداية أسبوع الاستحقاقات في جملة من الملفات الداخلية (جلسة مجلس الوزراء) والإقليمية (آلية عودة النازحين ‏السوريين إلى بلادهم) والدولية (مجيء ناظر الخارجية الأميركية مايك بومبيو إلى بيروت)، تراجعت لهجة "التوتر" ‏التي طغت على الساحة السياسية، قبيل مؤتمر بروكسل، والتي بدأها رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل وجنح ‏إلى الخروج منها في خطابه أمس امام مؤتمر للتيار الوطني الحر، المح فيه ان خطابه السابق اسيء فهمه، فهو يريد ‏مصلحة الرئيس، التيار والبلد، في ثلاثية جديدة، في الاحتفال بما وصفه "اليوبيل اللؤلؤي" لتيار الوطني الحر 30 ‏عاماً على حركة "النضال العوني في 14 آذار 1989".