خليل: المسؤولية تقتضي عدم إنتاج مراهنات جديدة يعتقد البعض أنها تحقق غلبة
 
محليات | المصدر :وكالات - 2018-09-14
جدد وزير المال علي حسن خليل التأكيد أن القاعدة الأساس في هذا البلد هي التفاهم والتعاون، وقال: “في النهاية الاحتكام إلى قواعد معينة واضحة، ولا يمكن لأي طرف أن يتمترس حول موقفه واعتباره آخر الدنيا، وأنه الموقف الصحيح الذي لا إمكان لتبديله”. واعتبر أن المكابرة لا تؤدي إلى نتيجة بل ستؤدي إلى خسارة الجميع على اختلاف مواقعهم. وأضاف: “لم يعد ينفع تخفيف مخاطر المرحلة سياسيا نتيجة ما يجري في المنطقة وداخليا على مستوى الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي، وحياة الناس

جدد وزير المال علي حسن خليل التأكيد أن القاعدة الأساس في هذا البلد هي التفاهم والتعاون، وقال: “في النهاية الاحتكام إلى قواعد معينة واضحة، ولا يمكن لأي طرف أن يتمترس حول موقفه واعتباره آخر الدنيا، وأنه الموقف الصحيح الذي لا إمكان لتبديله”. واعتبر أن المكابرة لا تؤدي إلى نتيجة بل ستؤدي إلى خسارة الجميع على اختلاف مواقعهم. وأضاف: “لم يعد ينفع تخفيف مخاطر المرحلة سياسيا نتيجة ما يجري في المنطقة وداخليا على مستوى الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي، وحياة الناس
وأضاف: “الفرصة أمامنا لنضع خلفنا الاختلافات ونبادر سريعا إلى إنجاز هذا الاستحقاق لأن هناك تحديات كثيرة أمامنا. وإن المسؤولية تقتضي عدم إنتاج مراهنات جديدة يعتقد البعض أنها تحقق غلبة أو سيطرة بل هي لن تؤدي إلى إضعاف البلد واستقراره”.